دار الثقـــــــــافة مــــولود معمــري تيــــزي وزو
AXXAM N YIDLES MULUD AT MΣEMMER N TIZI-WEZZU
MAISON DE LA CULTURE MOULOUD MAMMERI DE TIZI-OUZOU

.

Yennayer 2971

Aseggas Ameggaz

.

.

PROGRAMME EN LIGNE DE RAMADAN 12 mai 2020 Maison De Culture Mouloud Mammeri De Tizi...

دار الثقـــــــــافة مــــولود معمــري تيــــزي وزو
AXXAM N YIDLES MULUD AT MΣEMMER N TIZI-WEZZU
MAISON DE LA CULTURE MOULOUD MAMMERI DE TIZI-OUZOU

  • le vernissage de l’exposition de l’artiste photographe Fatiha Ouyed-Ferrah, intitulée« Ablation »,suivi d’un échange autour du même thème,aura lieu le mardi 30 mars 2021 à 14h00,au niveau de la salle Zmirli de la Maison de la MM TO.L’exposition se poursuivra jusqu’au 03 avril 2021.
Un auteur...Un livre...Une lecture
✨مولود فرعون✨
✨مولود فرعون✨

السيرة الذاتية
مولود فرعون أديب و كاتب جزائري يكتب باللغة الفرنسية ،ولد في 8 مارس 1913م في تيزي هيبل بتيزي وزو من عائلة فقيرة التحق بالمدرسة الابتدائية بقرية تاوريرت موسى ، فكان يقطع مسافة طويلة إلى مدرسته في ظروف صعبة ،وهذا كله لم يمنعه أن يكون من التلميذ النجباء ، ثم التحق بالثانوي بتيزي وزو و بعدها مدرسة المعلمين ببوزريعة بالجزائر العاصمة .
و رغم وضعه البائس تمكن من التخرج من مدرسة المعلمين ، و اتجه للعمل فاشتغل بالتعليم حيث عاد إلى قريته تيزي هيبل التي عين فيها مدرسا سنة 1935م ، قرية تاوريت موسى في سنة 1946م في المدرسة نفسها التي استقبلته تلميذا ، و عين بعد ذلك سنة 1952م في إطار العمل الإداري التربوي بالأربعاء ناث يراثن، اما في سنة 1957م فقد التحق بالجزائر العاصمة كمديرا لمدرسة "نادور" ، كما عين في 1960م مفتشا لمراكز اجتماعية كان قد أسسها احد الفرنسيين في 1955م و هي الوظيفة الأخيرة التي اشتغل فيها قبل أن يسقط برصاص الغدر و الحقد الاستعماري في 15 مارس 1962 م حيث كان في مقر عمله . اشتهر بمقولته " اكتب باللغة الفرنسية لكي أقول للفرنسيين باني لست فرنسيا "

مؤلفاته
 

- أيام قبائلية يتكلم فيها عن عادات و تقاليد المنطقة 1954م .
- ابن الفقير كتبها سنة 1940م .
- الذكرى طبع سنة 1972م .
- الدروب الوعرة سنة 1957م .
- الأرض و الدم سنة 1953م .
- مدينة الورود طبع سنة 2007م .
- رسائل إلى الأصدقاء طبع سنة 1969م
- مقالات عديدة و كثيرة نشرت في عدة طبعات فرنسية و جزائرية .
ملخص اليوم

رواية الأرض و الدم :*
تدور أحداث هذه الرواية حول شخصية "عامر" ، شاب من قرية متواجدة بمنطقة القبائل ، يهاجر إلى فرنسا من اجل سد حاجيات عائلته ، و لكن يتهم بقتل إحدى أقاربه داخل منجم للفحم ، حيث كانا يعملان معا . يعود عامر إلى القرية بعد غياب لعدة سنوات ، مع زوجته الفرنسية "ماري"التي صعب عليها التأقلم مع عادات القرية ، و كانت تنتظرهما مأساة أخرى تعكس جانبا حيا من العادات السائدة بتلك المنطقة التي تؤكد مدى أهمية الإنجاب، للطموح في الحصول على ميراث العائلة و الحفاظ على استمرارها ، فكان الاعتقاد السائد يقول انه لا توجد مصيبة اشد من

الموت دون ترك ورثة.